الفصل الأول: الجهاز الحركي
الفصل الثاني: الفسيولوجيا - علم وظائف الأعضاء (أجهزة الدعم الحيوي)
الأيض وأنظمة الطاقة (Metabolism and Energy Systems)
الميكانيكا الحيوية Biomechanics

مستويات الحركة (Planes of Motion)

تذكر من دراستك للفصل الأول من هذا الكتاب أن النقطة التي تلتقي عندها العظام مع بعضها البعض تسمى بالمفصل وأن وجود المفاصل هو الذي يسمح لنا بالحركة حيث تُمكِّننا من الجلوس والمشي والركض وما إلى ذلك من الحركات.

يتم وصف حركة جسم الإنسان على أنها تتم في ثلاثة أبعاد ويقوم هذا الوصف على أساس وجود ثلاثة مستويات وهمية افتراضية تمر من خلال الجسم، بحيث تتقاطع جميعها عند مركز ثقل الجسم (Center of mass) والذي سنناقشه بعد قليل.

وتشمل هذه المستويات المستوى الجبهي، المستوى السهمي، والمستوى المُستعرض، ويقال إن الحركة تحدث في مستوى معين إذا كانت بالفعل تحدث على طول المستوى أو بموازاته، وعلى الرغم من أن الحركة يُمكن أن تحدث بشكل رئيسي في مستوىً واحد، إلا أنها لا تحدث حصرياً بمستوى حركي واحد. أُنظر الشكل رقم (40).

وعندما تحدث الحركة في مستوى معين، فهي تحدث على محور (Axis) عمودي على هذا المستوى، تماما مثل المحور الذي تدور حوله عجلة السيارة، وهذا ما يسمى بمحور الحركة، وهذه المحاور بالطبع محاور وهمية أيضاً. أُنظر الجدول رقم (20)

الجدول رقم (20)

إن معرفتك كمُدرِّب بالطريقة التي يتحرك بها الجسم البشري ومعرفتك بحركة مفاصل الجسم تُمكِّنك من وضع برنامج تدريبي يحاكي الحركات الطبيعية التي يمكن للجسم القيام بها، ما يجعل التمرين آمنا وفعّالاً وبالتالي يقلل من احتمالية حدوث أي ضرر أو إصابة نتيجة لممارسة تمرين معين، ولذلك من الضروري أن تتعرف على المستويات التي تتم فيها الحركة.

الشكل رقم (40)